حوادث

حادثة سير تودي بحياة تلميذة تعمل في ضيعة فلاحية وجرح 19 أخريات

أودت حادثة سير وقعت على مستوى الطريق الوطنية رقم 1 الرابطة بين ماسة وتيزنيت، بحياة فتاة في العشرين من عمرها، تتابع دراستها بثانوية الوحدة التأهيلية بمدينة تيزنيت.

واعتادت الضحية على الانتقال بين تيزنيت والضيعات الفلاحية بشكل يومي طيلة أيام الصيف قصد العمل كعاملة زراعية، حتى تؤمن احتياجاتها الدراسية وتساعد في إعالة أسرتها.

وقد تسبب حادث انقلاب السيارة بمقطورة في إصابة 19 عاملة زراعية بجروح متفاوتة الخطورة، حيث نقلت ست حالات إلى المركز الاستشفائي الإقليمي الحسن الأول بتزنيت، بينما تم نقل الحالات المتبقية إلى مستشفى المختار السوسي ببيوكرى، منها ثلاث حالات تطلبت حالتها الصحية نقلها إلى المركز الاستشفائي الجهوي الحسن الثاني بأكادير.

ويعيد الحادث الظروف المزرية التي تتنقل فيها العاملات إلى الضيعات الفلاحية، بحثا على لقمة عيش قد تصل إلى منتهاها وقد تتلطخ بالدماء في حادثة سير على الطرقات.

وبالتزامن مع نقل جثة الفتاة إلى مستودع الأموات، باشرت مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي ماسة، فتح تحقيق بخصوص ظروف وملابسات الحادثة وذلك تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

المصدر : www.alakhbar.press.ma

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق