الدار البيضاءبرشيدسطات

جريمة قتل تلاحق خمسة أشخاص بنواحي برشيد

أحالت عناصر الدرك الملكي بالمركز القضائي سرية برشيد، الخميس، خمسة أشخاص على أنظار الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بسطات، للاشتباه فيهم بارتكاب جريمة قتل في حق شاب عشريني، ورمي جثته في أعماق بئر بمنطقة أولاد عبّو نواحي مدينة برشيد.

وتعود تفاصيل الأحداث إلى العثور على جثة الهالك “م.ح”، المزداد سنة 1995 برأس العين الشاوية، في بئر على مستوى دوار البراهمة بجماعة بن معاشو قيادة الهدامي، إقليم برشيد، في ظروف غامضة، حيث جرى انتشالها ومعاينتها قبل نقلها نحو مستشفى سطات قصد التشريح الذي جرى استثمار نتائجه في البحث والتحري تحت إشراف الوكيل العام للملك بسطات.

وأفادت مصادر هسبريس بأن التحريات الأولية والأبحاث الميدانية والعلمية قادت عناصر المركز القضائي بسرية درك برشيد إلى توقيف خمسة أشخاص ينحدرون من الدار البيضاء، على مراحل، يشتبه في اثنين منهم بالتخطيط للجريمة، في حين تكلّف الثلاثة الآخرون بتنفيذ عملية الاختطاف والقتل ورمي جثة الضحية في بئر بأولاد عبّو ضواحي برشيد.

وأوضحت المصادر ذاتها أن عناصر الدرك توصّلت في بداية الأمر إلى علاقة عمل تجاري كانت تربط الهالك ببعض المشتبه فيهم، عرفت اختفاء حمولة شاحنة من مواد غذائية وما يقارب مليوني سنتيم، قبل تواري الشابّ قيد حياته عن الأنظار، وهو ما دفع بالمشتبه فيهم إلى تحديد مكانه واختطافه والإجهاز عليه، ثمّ رمي جثته في بئر.

وأمرت النيابة العامة المختصة بمحكمة الاستئناف بسطات بوضع جميع المشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية، والاستماع إلى كل واحد منهم في محضر قانوني تمهيدي، لكشف علاقاتهم بجريمة قتل الشابّ، قبل عرضهم اليوم الخميس على ممثل الحق العام للنظر في المنسوب إلى كلّ واحد منهم، واتخاذ القرارات القانونية المناسبة في حقهم.

المصدر : www.hespress.com

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق