فاس

اغتصاب طفل من قبل عشيق أمه وجارتها:”مكايقدرش يجلس ديتو لطبيب لقيتو مغتصب”

تعرض طفل قاصر يبلغ من العمر خمس سنوات للاغتصاب، بحي سيدي بوجيدة بمدينة فاس، من طرف شخص قيل أنه خليل والدته.

وقالت مونيا السكيوي، في تصريحها ل’فبراير’، بأنها كبرت هي ووالدة الطفل الضحية، في حي سيدي بوجيدة، مشيرة الى ان والدة الضحية كانت تشتغل لكسب قوتها، غير أنها أصبحت تمتهن ‘السعاية’، مند أن التقت بأحد الأشخاص بمدينة فاس.

واضافت بأنها تخرج ل’السعاية’، تاركة ابنها مع خليلها وحديهما في البيت، مما تسبب في اغتصابه، موضحة أنها اكتشفت ذلك بعدما عاينت الطفل وهو لا يسطيع الجلوس، ولما سألته عن السبب أخبرها بأن صديق أمه مارس عليه الجنس خمس مرات، وهو ما اكده الفحص الطبي على حد تعبيرها.

من جانبها أوضحت الوزاني كلثوم بان أم الطفل تسترت عن الجاني، بل سمحت على ابنها من اجل خليلها، مطالبة من العدالة انصاف الطفل الضحية، ومعاقبة الجاني ووالدة الطفل التي تسترت عن هذه الجريمة النكراء، مؤكدة أنها ستقف الى جانب الضحية الى أن يتم انصافه.

المصدر : www.febrayer.com

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق