حوادث

هذه أسباب “بلوكاج” انتقال رحيمي من الرجاء البيضاوي إلى “الزعيم” الإماراتي

كشف مصدر مسؤول مطلع على حيثيات المفاوضات بين الرجاء الرياضي والعين الإماراتي من أجل انتقال سفيان رحيمي إلى هذا الأخير، تفاصيل “بلوكاج” الصفقة، مؤكدا لـ”هسبورت” أن المفاوضات توقفت في الوقت الحالي إلى إشعار آخر.

وأوضح المصدر في تصريحه لـ”هسبورت” أن نادي العين الإماراتي تقدم إلى مسؤولي الرجاء الرياضي، قبل أسبوعين، بعرض بقيمة ملياري سنتيم من أجل الحصول على خدمات “نجم” الفريق سفيان رحيمي خلال فترة الانتقالات الشتوية الجارية، وهو العرض الذي تمت مناقشته على أعلى مستوى، ما جعل الطرف “الرجاوي” يتقدم بطلب رفع قيمة البيع إلى ثلاثة مليارات سنتيم، على أن لا ينتقل رحيمي إلى الفريق الإماراتي إلا بعد نهاية الموسم، وأن يتم تحويل نصف المبلغ إلى خزينة الرجاء لتدبير أزمته المالية وتوفير سيولة للقيام بانتدابات خلال الفترة الجارية.

قيمة بانون

وحسب المصدر نفسه، وبعدما تم نقل الشروط المذكورة إليها، لم تستجب إدارة نادي “الزعيم” لمطالب الفريق “الأخضر”، سواء في ما يتعلق بالتفاصيل المالية والصيغة التي اقترحها الرجاء للحصول على نصف المبلغ مسبقا، أو فيما يخص تأخير التحاق اللاعب بصفوف النادي حتى نهاية موسمه مع “النسور”.

وكانت تفاصيل صفقة انتقال بدر بانون إلى الأهلي المصري حاسمة في موقف إدارة الرجاء من العرض الإماراتي، حيث اعتبرت قيمة انتقال “الكابيتانو” إلى الدوري المصري مرجعا ماليا لإتمام صفقة رحيمي، مشددة على “استحالة” انتقال هذا الأخير، كونه مهاجما، بالقيمة المالية نفسها لانتقال المدافع بانون إلى الفريق المصري أو بأقل منها.

“مستشهر” إماراتي

استغل مسؤولو الرجاء الرياضي مفاوضاتهم مع نظرائهم في العين الإماراتي حول صفقة سفيان رحيمي لإحياء محادثات متعلقة بالجانب التسويقي والاستشهاري، حيث اقترحت إدارة النادي “الأخضر” تسهيل حصولها على “مستشهر” إماراتي بارز، وهو ما تم تأجيل النقاش فيه بشكل تفصيلي بالنظر إلى الأزمة المالية التي أرخت بظلالها على مختلف الميادين بسبب تفشي “جائحة كورونا”، على أن يعاد النظر في الموضوع بعد تحسن الأوضاع الاقتصادية للشركة المعنية.

ومن شأن استمرار تألق رحيمي ومواصلة مسؤولي العين اهتمامهم به بعد نهاية الموسم، أن يعيد المفاوضات بين الطرفين، الإماراتي والمغربي، إلى نقطة الصفر في الصيف المقبل، بشروط مالية مختلفة، خصوصا في حال انفراج أزمة المستشهر المستهدف، الأمر الذي سيعود بالنفع ماليا على النادي “الأخضر”.

عرض فرنسي

أكد المصدر نفسه، في حديثه مع “هسبورت”، أن إدارة الرجاء الرياضي توصلت في الأيام القليلة الماضية بعرض غير رسمي من أحد أندية الدرجة الأولى من الدوري الفرنسي، بقيمة مالية تناهز مليار سنتيم، لكن مسؤولي الفريق “الأخضر” لم يبدوا حماسا من الناحية المالية، لتتوقف الأمور عند هذا الحد دون بلوغ مرحلة مناقشة العرض.

وقد قامت إدارة الرجاء الرياضي بجس نبض سفيان رحيمي وأسرته بخصوص مستقبله الاحترافي، ليتبين، حسب المصدر نفسه، أنهم يتحفظون، مبدئيا، عن خوض اللاعب لأي تجربة في أوروبا، مفضلين انتقاله إلى فريق عربي، لأسباب شخصية مختلفة.

المصدر : www.hespress.com

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق