الرباط

مغامرة اختراق “باراج” تنتهي باعتقالات

فيديو سهل إيقاف المتهمين بعد خرقهم للحظر الليلي وتهديد حياتهم وسلامة أمنيين

انتهت مغامرة غير محسوبة العواقب لمراهقين وشاب، بخرق الحظر الليلي وتتويجها باختراق نقطة للمراقبة الأمنية، بواسطة دراجات نارية كانوا يسوقونها بسرعة فائقة، بالاعتقال والمساءلة القضائية.
وحسب مصادر “الصباح”، فإن الفعل الجرمي الذي تم بطريقة هوليودية، جاء بعد قرار السائقين توثيق اختراق نقطة أمنية بسرعة فائقة وقيامهم بحركات رياضية خطيرة، هددت الشرطة وكادت تنتهي بحوادث سير قاتلة، بعد سقوط بعض الراكبين على الأرض أثناء عملية الاختراق وما تلتها من محاولة مطاردتهم من قبل المشرفين على “الباراج” قبل أن يستأنف المتهورون مغامرتهم وهم يضحكون، دون أن يدركوا أن الفيديو الذي أجج غضب الرأي العام سيكون سببا في اعتقالهم.
وأوردت المصادر ذاتها، أن إيقاف المشتبه فيهم أول أمس (الاثنين)، تم بناء على الأبحاث الأمنية، بعد أن تفاعلت ولاية أمن الرباط، بجدية كبيرة، مع مقطع فيديو منشور على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، الأحد الماضي، يظهر قيام مجموعة من الأشخاص على متن دراجات نارية باقتحام نقطة للمراقبة الأمنية، بشكل يهدد سلامتهم الجسدية وأمن وسلامة موظفي الشرطة، وهي الأبحاث التي مكنت من تحديد هوية المتورطين في هذه القضية واعتقال ستة من بينهم.
وأسفرت الأبحاث المكثفة التي باشرتها مصالح الأمن الوطني عن تحديد مكان تسجيل تلك الواقعة على مستوى أحد شوارع العاصمة الرباط، قبل أن تقود الأبحاث والتحريات إلى تحديد هوية ستة متورطين فيها، ويتم إيقافهم تباعا، وهم خمسة قاصرين تتراوح أعمارهم بين 13سنة و17 وشخص سادس راشد، فضلا عن حجز أربع دراجات نارية بحوزتهم.
وتم إخضاع المشتبه فيه الراشد للحراسة النظرية ووضع القاصرين تحت المراقبة الشرطية، على خلفية البحث القضائي الذي يباشر تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ملابسات هذه القضية.
وباشرت فرقة الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن الرباط، بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة، لكشف ملابسات القضية وخلفياتها وظروف وقوعها، ولتحديد ما إن كان المتهمون متورطين في جرائم أخرى تمس بالأمن والنظام العامين، في انتظار إيقاف باقي شركائهم الذين تم تحديد هوياتهم.

محمد بها

المصدر : assabah.ma

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق